القائمة الرئيسية
مجموعات Google
اشتراك في جمعية الحقوق المدنية والسياسية في السعودية (ACPRA)
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

أهم الاخبار
  • بيان جلسة النطق بالحكم من محاكمة عضو جمعية حسم: فوزان الحربي
  • بيان الجلسة الأولى من المحاكمة السياسية (الثانية) لـ د. عبدالكريم الخضر
  • بيان متابعة لآخر مستجدات أعضاء حسم من تحقيقات ومحاكمات وأوضاع معتقليها
  • حسم تطالب النظام السعودي بتحمل مسؤولياته تجاه الشعب والوطن وتغليب المصلحة العامة
  • بيان عن الجلسة الثانية من المحاكمة السياسية لعضو جمعية حسم فوزان الحربي
  • بيان جلسة النطق بالحكم في المحاكمة السياسية لعمر السعيد
  • في ذكرى الوطن حسم تذكر بضمائر الوطن المعتقلين وتدعو إلى عقد مؤتمر وطني
  • هنا أيضا شعب ينتظر الحكمة والتعقل التي تحفظ لكل الأطراف حقها في العملية السياسية
  • بيان جلسة النطق بالحكم من المحاكمة السياسية لـ د. عبدالكريم الخضر عضو حسم
  • بيان عن اعتقال رئيس جمعية حسم الشيخ سليمان الرشودي
  • بيان عن الجلسة 6 من المحاكمة السياسية لعضوي حسم، الحامد والقحطاني
  • بيان عن الجلسة الثالثة في المحاكمة السياسية لعضوي جمعية حسم
  • خطاب يشرح فيه أحد أقارب المعتقلين المعتصمين عن مشاهداته في سجن الحاير والمشانق المعلقه في السجن
  • حسم تبعث بخطاب لكبار المسئولين السعوديين، ومجلس حقوق الإنسان حول انتهاكات حقوق الإنسان
  • الجمعية تنادي برصد إخلالات هيئة التحقيق بوظيفتها تمهيدا لمحاكمة رئيسها لدى ديوان المظالم
  • اعتصام للمطالبة بالاصلاح السياسي
  • دعوة لحضور محاكمة المباحث العامة (وزارة الداخلية)
  • A Call To Attend The Seventh Court Hearing
  • الجمعية تندد باستمرار المحاكمات السرية وتطالب بإصلاح القضاء وإلغاء المباحث السياسية (السافاك السعودي
  • الحرية السياسية أم الحقوق كافة

  • المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :8
    من الضيوف : 8
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 8366423
    عدد الزيارات اليوم : 1868
    أكثر عدد زيارات كان : 93626
    في تاريخ : 11 /02 /2014


    محرك البحث




    بحث متقدم

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك



    جمعية الحقوق المدنية والسياسية في السعودية » الأخبار » أخبار


    بيان فريق الدفاع الإعلامي عن د. عبدالكريم الخضر عضو حسم


    بسم الله الرحمن الرحيم

    البيان الأول عن المحاكمة السياسية للمطالب بشروط البيعة (سلطة الامة ) وحقوق الإنسان الاستاذ الدكتور عبدالكريم بن يوسف الخضروهو من الأعضاء المؤسسين لجمعية الحقوق المدنية والسياسية (حسم)

    بريدة , المملكة العربية السعودية

    الاثنين 23ربيع الأول1434 هــ , الموافق 4فبراير2013 م

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبة الذين أقاموا معالم العدل والشورى

    كان من المقترض أن تعقد اليوم الاثنين 23ربيع الاول1434 هــ , الموافق 4فبراير2013 م

    الساعة التاسعة الجلسة الأولى للمحاكمة السياسية للدكتور عبدالكريم الخضر أمام القاضي ابراهيم بن عبدالله الحسني (مساعد رئيس المحكمة الجزائية ببريدة) وتواجد في وقت مبكر المدعى ووكلاءه وعدد من الحضور يقدر بحوالي خمسين رجلا وتواجد أمني من قوات أمن المناسبات والمهمات الخاصه ورجال أمن بزي مدني.


     في تمام الساعة التاسعة تفاجأ المدعى عليه ووكلاؤه وهم المحامي عاصم المشعلي و الدكتور ابوبلال عبدالله الحامد والأستاذ عبدالعزيز الشبيلي  بمنعهم من دخول المحكمة وعندها ذكر رجل الأمن أن القاضي ابراهيم الحسني غير موجود ورفض دخول أي من المدعى عليه ووكلائه والحضور , فأصر المدعى عليه الدكتور عبدالكريم الخضر ووكلاؤه أن يدخلوا للمحكمة ويستفسروا من مكتب القاضي فسمح للخضر ووكلاؤه بالدخول عدا المحامي عاصم المشعلي , وفي مكتب القاضي وبعد سؤال الموظفين ردوا بأنهم لا يعلمون شيئاً وأن القاضي غير موجود الآن ولكن انتظروا , فجاء  رئيس المحكمة المكلف وقال إن القاضي ورئيس المحكمة منتدبين للرياض لمدة اسبوعين بداية من يوم السبت 21 ربيع الأول وأني لا أعلم عن الموضوع شيئاً, وهذا منسق مواعيد المكتب رتبوا معه فقال المنسق أنه قد أعطيتكم موعد في 23  ربيع الاول ولكني يوم الثلاثاء والإربعاء الماضيين أخذت إجازة ولا أعلم ماذا حدث بعدها.

     فطالب الوكلاء أن يثبت حضورهم وتغيب القاضي في موعد الجلسة المحدد مسبقاً لكن رئيس المحكمة المكلف ومنسق مكتب القاضي رفضا , وقال المنسق أشهد بحضوركم والتزامكم بالموعد، فأخرج ورقة فيها موعد لجلسة قادمة  بتاريخ 1 ربيع الثاني مع لائحة الادعاء وطلب من المدعى عليه  التوقيع على الموعد الجديد وإستلام لائحة الادعاء فرفض الدكتور الخضر ووكلاؤه التوقيع واستلام اللائحة دون عقد جلسة علانية بحضور القاضي والمدعي العام والجمهور , وقالوا لقد ألغي موعد الجلسة دون إبلاغنا وحدد موعد جديد دون تنسيق معنا، ثم كيف سيحضر الجلسة القادمة وهو منتدب، فرد المنسق أنه سيحضر ويرجع للرياض، وأردف الوكلاء أن الموعد القادم  بتاريخ 1 ربيع الآخر لا يناسبنا لظروف والد الدكتور الخضر الصحية وإنشغال الوكلاء بمواعيد سابقة وطلبوا تحديد جلسة تكون في يوم إربعاء  فرد منسق المكتب أن أيام الإربعاء مخصصه لقضايا المساجين فرد الدكتور الخضر اعتبروني سجين لأني سأجرم على كل حال, فرفض المنسق واقترح الوكلاء أن تكون الجلسات القادمة في أيام السبت فقال منسق مكتب القاضي سأبحث الموضوع مع القاضي ابراهيم بن عبدالله الحسني فخرج الدكتور الخضر ووكلاءه في تمام الساعة التاسعة وخمسون دقيقه  على اتفاق ان يتم الاتصال مع أحد الوكلاء لتنسيق موعد جديد , وبعد خروجهم بساعتين اتصلت الشرطة على الدكتور الخضر وأبلغوه ان لديهم تبليغ بحضور جلسة يوم الإثنين 1 ربيع الآخر وكذلك تلقى الاستاذ عبدالعزيز الشبيلي اتصال من منسق مكتب القاضي يبلغه بأن القاضي يقول أن الجلسة بيوم الإثنين 1 ربيع الآخر وان المدعى عليه إن لم يحضر فسيعتبر متغيباً !! فرد عليه الوكيل  أن الجلسة كانت مقررة اليوم وتغيب القاضي لماذا لم يسجل غيابه فأجاب المنسق أني مجرد مايكرفون .

    وفريق الدفاع الإعلامي عن د. عبدالكريم الخضر يود أن يوضح للرأي العام ما يلي:

    ·        أن محاكمة الدكتور عبدالكريم الخضر تأتي في إطار حملة قمع ممنهجة لوزارة الداخلية تشنها ضد دعاة حقوق الإنسان والإصلاح السياسي وتستخدم القضاء كأداة لوأد الحراك السلمي الشعبي في البلد، فبالأمس محاكمة الحامد والقحطاني واليوم محاكمة الخضر وغدا محاكمة د. مبارك الزعير والقائمة تطول، ووزارة الداخلية في حملتها هذه لن تزيد دعاة حقوق الإنسان والإصلاح السياسي إلا إصرارا وزيادة من رصيدهم الشعبي ونشر أفكارهم، وفي نفس الوقت تدق مسمار في نعش القضاء السعودي وتدهور الثقة فيه مما يؤدي إلى مزيد من انهياره والقضاء هو الحصن الأخير فإذا سقط فهذا دليل فشل الدولة وبداية انهيارها

    ·        أن وزارة الداخلية باستخدامها للقضاء تحاول أن تظهر للرأي العام أن سجن النشطاء ووأد الحراك السلمي تم بشكل قانوني وقضائي

    ·        كيف يتم تحديد موعد لجلسة المدعى عليه ثم يتم إلغاء الجلسة وتحديد موعد جديد دون إبلاغه في حين تبلغ بعض وسائل الإعلام الإلكترونية بالموعد الجديد، إلى ماذا يهدف القاضي ناظر القضية من هذا العمل، هل يريدون أن يكل الجمهور من الحضور، أم كي تحضر وسائل الإعلام جلسة لا يعلم المدعى عليه عنها وبالتالي يتغيب عنها ويظهر أمام الرأي العام بأنه يماطل ويخشى من المحاكمة.

    ·        إن ما حدث اليوم من القاضي إبراهيم الحسني والمحكمة الجزائية ببريدة يعتبر استهتار وعدم احترام لحقوق المتهم ومؤشر على أن المحاكمة لن تحترم القواعد القضائية الشرعية والنظامية .


    وفريق الدفاع الإعلامي يشكر جميع من حضر للمحاكمة خاصة أولائك الذين تكبدوا عناء السفر من خارج مدينة بريدة، وسيتم الإعلان عن تحديد الموعد الجديد لأولى جلسات المحاكمة.

    والله ولي التوفيق

    فريق الدفاع الإعلامي

    د. عبدالرحمن الحامد

    عبدالله بن محمد السعيد

    عيسى بن حامد الحامد



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
    الكاتب: (زائر)
     مراسلة موقع رسالة خاصة
    [بتاريخ : الإثنين 04-02-2013 02:33 مساء ]

    حمقات القضاء السعودي لا تنتهي


    -------------------------------------

    الكاتب: (زائر)
     مراسلة موقع رسالة خاصة
    [بتاريخ : الإثنين 04-02-2013 04:25 مساء ]

    نحن معكم  الى ان تتضح الحقيقة للملاء


    -------------------------------------

    الكاتب: (زائر)
     مراسلة موقع رسالة خاصة
    [بتاريخ : الإثنين 04-02-2013 11:56 مساء ]

    الى متى التسلط والتعسف في استخدام السلطة


    -------------------------------------

    الكاتب: مواطنة(زائر)
     مراسلة موقع رسالة خاصة
    الله لايشقيناا [بتاريخ : الثلاثاء 05-02-2013 10:45 صباحا ]

    الله المستعان لادولة سنعة ولا شعب سنع ؟


    -------------------------------------

    إضافة تعليق سريع
    كاتب المشاركة :
    الموضوع :
    النص : *
     
    TO  cool  dry 
    عربي  mad  ohmy 
    huh  sad  smile 
    wub 

    طول النص يجب ان يكون
    أقل من : 30000 حرف
    إختبار الطول
    تبقى لك :



    برامج

    Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2

    معروف
    online mba program
    online mba